خلال احتفالية كبرى بجامعة طنطا بالذكرى الـ47 لانتصارات أكتوبر: د. عماد عتمان : ملحمة العبور استغرقت 6 ساعات وأبهرت العالم

إنجازات عصر الرئيس السيسى هى العبور الثانى للمصريين

النسيج الوطنى للشعب المصرى كان عنوان للنصر فى حرب أكتوبر

نظمت جامعة طنطا مساء اليوم احتفالية كبرى بمناسبة الذكرى الـ47 لانتصارات حرب أكتوبر المجيدة ، تحت رعاية الدكتور طارق رحمى محافظ الغربية ، والدكتور عماد عتمان القائم بأعمال رئيس جامعة طنطا ، ونائبا رئيس الجامعة الدكتور الرفاعي مبارك، والدكتور كمال عكاشة،و بحضور الدكتور أحمد عطا نائب محافظ الغربية و المستشار العسكرى بالغربية العقيد أيمن فكري، والأنبا بولا مطران طنطا وتوابعها، ولفيف من القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية بالمحافظة، وعمداء ووكلاء الكليات وأعضاء هيئة التدريس، وعدد من العاملين والطلاب بكليات الجامعة.

خلال كلمته بالحفل، قدم الدكتور عماد عتمان تحية إعزاز وتقدير للقوات المسلحة وأبطالها العظام والتحية للشهداء فى كل معاركنا الوطنية ومصابى العمليات الحربية، قائلا : “مصر تحيا بتضحيات شهدائنا”، كما قدم الشكر للدكتور طارق الرحمى محافظ الغربية لرعايته هذا الحفل.

خلال حديثه عن بطولات قواتنا المسلحة فى حرب أكتوبر، وجه د. عماد عتمان التحية للزعيم الراحل الرئيس أنور السادات بطل العبور الذى تم خلال 6 ساعات فى ملحمة أبهرت العالم وحازت على تقديره، وأشار إلى أن النسيج الوطنى الواحد للشعب المصرى الذى لايعرف الطائفيه أو العنصرية كان عنوان النصر فى حرب اكتوبر 73 ، وأن النصر الذى تحقق فى 6 ساعات كان بفضل قوة جيش مصر واستشهاد أبنائها، وسيظل نصر أكتوبر تاريخ فاصل فى تاريخ الأمة العربية أجمع.

واضاف أن انجازات الرئيس السيسى تمثل العبور الثانى للمصريين، معربًا عن تقديره لأبناء أسر الشهداء وكذلك مصابى العمليات الحربية، موجهًا لهم رسالة بأن مصر ستظل عالية الرأس بتضحياتهم وقوتهم ودفاعهم عنها، وبالترابط بين الهلال والصليب وروح الأمة والوقوف صف واحد خلف قائد الوطن.